صحة

جامعة كفر الشيخ تحقق إنجازاً جديداً فى التصنيف العربي للجامعات العربية 2023

جامعة كفر الشيخ تحقق إنجازاً جديداً فى التصنيف العربي للجامعات العربية 2023

كتبت ستيره عطيه 

أعلن الدكتور عبد الرازق دسوقي رئيس جامعة كفر الشيخ، ادراج جامعة كفر الشيخ بقائمة التصنيف العربي للجامعات العربية، وحصول الجامعة على المرتبة 18 عربيا من اجمالي 115 جامعة عربية والسابعة محليا من اجمالي 28 جامعة حكومية مصرية تقدمت لهذا التصنيف، وذلك في النسخة الاولى من التصنيف العربي للجامعات العربية للعام 2023 الصادر عن اتحاد الجامعات العربية.
وهنأ الدكتور عبد الرازق دسوقي رئيس جامعة كفر الشيخ، اسرة الجامعة من السادة أعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة والعاملين وطلبة الجامعة بهذا الانجاز الجديد للجامعة، مشيداً بالدور الذي تقوم به الجامعة والتي اثمرت عن تميز الجامعة في التصنيفات العالمية التي تتقدم لها، متمنيا من الجميع المواصلة والمثابرة والجد لتحسين موقع الجامعة بين الجامعات العالمية والعربية والذي يؤدي إلى رفعة الجامعة عالميا، مما يسهم في تحقيق التنمية المستدامة ورؤية مصر ٢٠٣٠.
وأشار الدكتور عبد الرازق دسوقي، الي ان المرتبة التي حصلت عليها جامعة كفر الشيخ في هذا التصنيف جاءت نتيجة للدور والإسهامات التي تقوم بها الجامعة في بيئتها المحلية والعربية، وترجمة لنتاجات خطتها الاستراتيجية والجهود التي تبذلها الجامعة في سبيل تحقيق رؤيتها ورسالتها.
كما أكد رئيس جامعة كفر الشيخ، أن التصنيف العربي الجديد يستهدف تشجيع البحث العلمى القائم على الإبداع والتنمية والابتكار فى الجامعات والمراكز البحثية، وتشجيع تسويق ونشر المنتجات العلمية وإدارة التكنولوجيا ليصل إلى اقتصاد المعرفة، يضاف إلى ذلك مؤشر التعاون الدولى والوطنى وخدمة المجتمع.
ومن جانبه أشار الدكتور اسماعيل القن نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث، أن مشروع التصنيف العربي للجامعات يأتي في ظل الاهتمام المشترك بين جامعة الدول العربية والمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم واتحاد الجامعات العربية واتحاد مجالس البحث العلمي العربية بتحسين مخرجات التعليم العالي والبحث العلمي، حيث تم العمل على تنفيذ مشروع التصنيف العربي وفقًا لمجموعة مختارة من المعايير العالمية المنسجمة والبيئة العربية ، وتم تصميم التصنيف العربي للجامعات بناءً على منهجية تعتمد على أربعة مؤشرات Indicators تتناسب مع رؤية الدول العربية واحتياجاتها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى